Canadian Freedom of Religion Case

JURIST - In Loyola High School and John Zucci v. Attorney General of Quebec the Supreme Court of Canada addressed the issue of religious freedom in the context of teaching religion and ethics in a private Catholic school.
 
In 2008 Quebec introduced an Ethics and Religious Culture (ERC) program, which it made mandatory in public schools. The program is taught from a secular perspective and is intended to "develop three competencies among students: the ability to understand 'religious culture'...[t]he ability to reflect on ethical questions; and the ability to engage in dialogue."
 
The Minister of Education has the discretionary power to authorize equivalent courses in lieu of mandatory ones in private schools. Loyola High School applied for permission to replace the ERC curriculum with a course taught primarily from a Catholic perspective.

Continue Reading

تجنيد المتدينين في الحروب

عبد الرحمن الراشدنحن في خضم حرب فوضوية كبيرة في الشرق الأوسط، أسوأ مما مرّ بالمنطقة في الحربين العالميتين الماضيتين، تستخدم فيها كل الأسلحة من بدائية كالسكاكين، إلى آخر ما وصلت إليه التقنية، مثل طائرات الدرون التي تدار من وراء المحيط!
إنما أخطر الأسلحة هو الديني. وخطورته ليست فقط أنه قادر على تجييش المجتمع، وتحريك جيوش من الشباب راغبين في الموت، بل أيضًا لأنه سلاح مثل القنبلة النووية، يبقى غباره السام لعقود طويلة، حتى بعد نهاية الحرب. كثيرون قتلتهم إشعاعاته، سنوات بعد تدمير المدينتين اليابانيتين، وهذا حال السلاح الديني، الذي لا يختفي حتى بَعد انتهاء الحرب وتظل آثاره لعقود طويلة.

Continue Reading

ادعم اتحاد ملحدي العالم

اتحاد ملحدي العالم بكل شبكته العريضه من الشركاء والمجموعات التابعه ستكمل التصدي للخرافة الدينية والقهر السياسي الممارس على غير المؤمنين، كما ستكمل دعم البرامج التي تدعو لترسيخ العلمانية والتفكير العلمي والمنطقي في اشد مناطق العالم تدينا. فنحن نقوم باستضافة مؤتمرات عن الالحاد ودعم المدارس الانسانية وحقوق الانسان والتصدي للتعليم الديني بكل ما يحويه من ظلم وكراهية

 

وبما اننا في بدايه عام جديد فاننا ندعوكم لمساعدتنا في اكمال اهدافنا بالتبرع لتحقيق اهداف اتحاد ملحدي العالم

 

ساعد اتحاد ملحدي العالم في تحقيق اهداف2014

الحكم بإعدام امرأة سودانية شنقا بتهمة "الردة والزنا"

 

 

 

 

 

 

 

ق

.

وطلبت المحكمة من مريم يحيى ابراهيم التراجع عن اعتناق المسيحية والعودة إلى الإسلام. ووجهت لها أيضا تهمة الزنا لزواجها من رجل مسيحي.

وقالت المصادر القضائية إن القاضي عباس الخليفة سأل مريم ما إذا كانت ستعود إلى الإسلام. فقالت "أنا مسيحية" فصدر الحكم عليها بالإعدام.

وقال المتحدث باسم الخارجية السودانية أبو بكر الصديق إن الحكم سيستأنف في محكمة أعلى درجة.

وأضاف المتحدث أن السودان ملتزم بجميع حقوق الإنسان وأن حرية المعتقد مكفولة في السودان بموجب الدستور والقانون. وأشار إلى ان وزارة الخارجية تثق في نزاهة واستقلال القضاء.

وحمل حوالي 50 شخصا خارج المحكمة لافتات تدعو إلى حرية العقيدة بينما احتفل بعض الإسلاميين بالحكم وكبروا.

ونظم طلاب جامعيون سودانيون عددا من الاحتجاجات قرب جامعة الخرطوم في الأسابيع القليلة الماضية وطالبوا بمزيد من الحريات وتحسين الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية.

وأدانت سفارات غربية ونشطاء سودانيون ما قالوا إنها انتهاكات لحقوق الإنسان وحثوا الحكومة السودانية على احترام حرية العقيدة

أعربت سفارات كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا وهولندا بالإضافة إلى ممثلي الاتحاد الأوروبي في الخرطوم، عن قلقها إزاء حكم المحكمة.

من جهتها، قالت منظمة العفو الدولية أن مريم نشأت مع أم مسيحية أرثوذكسية في غياب والدها المسلم.

.

 

 

 

 

 

 

 

اليمين المتدين يفسد القانون من اجل فرض وجهه نظره

 

لجنه بيت الاباما، وبرغم الاغلبية المعارضه وبدون اي احترام للتعديل الاول والرابع عشر في الدستور ومع تجاهل تام ل مجلس التعليم، قد مررت مشروع قانون يطلب من المدرسين الحكوميين ان يبدؤا الحصة الصباحية بالدعاء. هؤلاء الساسة المنحازون للدينلا يشكون من تمييز يمارس ضدهم بل هم من قامو بتخصيص 15 دقيقه لممارسه هذا الطقس الذي يمارس ايضا في اجتماعات الكونجرس.

وذكر النائب ستيف هرست الذي اقترح مشروع القرار : ان كان الكونجرس والمجلس التشريعي بالولاية يفتتحون الجلسات بالدعاء والصلاه فلما لا تكون المدارس كذلك"

وهذا البيان يحوي كما مذهلا من من الجهل المتعمد من قبل النائب، فقرار المحكمة العليا في الولايات المتحده على مجلس التعليم واضح بخصوص هذه المسالة، فالطلاب في المدارس الحكومية مدعومه من الضرائب. وفرض الصلاه على الطلاب هو انتهاك صريح للتعديل الاول والرابع عشر من الدستور. وهي محاولة للالتفاف على القانون لتلقين الطلاب ما تريده الكنيسه.

صحيح ان الكونجرس لديه وقت للصلاه والدعاء قبل العمل ولكن لا يوجد اجبار هنا وان كان هذا سوء استغلال لوقتهم. تقول جمعية امريكيون متحدون من اجل فصل الدين عن الدولة: ان الصلاه في المدارس تختلف عن الصلاه في الكونجرس. اولا: في الكونجرس يقوم بها الاعضاء بانفسهم وهم بالغون راشدون وليسو صغارا يتم التاثير عليهم من قبل المدرس. ثانيا: كما ان فتره الصلاه في الكونجرس للاعضاء الحريه في حضورها او تركها. اما الاطفال في المدارس فهم مجبورين عليها.

ان الجزء الاكثر اثاره للريبه في هذا القانون هو ان النائبه ماري ماكلوركين (رئيسة اللجنه) واحد النواب الاخرين وافق على تمرير القانون. بينما هناك عضوان جمهوريان اخران واخر ديموقراطي رفضو، بينما لم يحضر التصويت ثلاثه اخرون. ومع ذلك تقول رئيسه اللجنه انها سمعت موافقون اكثر من الرافضون. يذكر ان رئيس اي لجنه من حقه تقرير التصويت شفويا حسب تقديره طالما لم يعترض احد على نتائج التصويت.

بريطانية تواجه الإعدام في ايران "لازدراءها الإسلام"

 

For English copy press here

 

تواجه امرأة بريطانية من أصل ايراني عقوبة قد تصل الى الإعدام، بسبب انتقادها الحكومة الإيرانية على موقع "فايسبوك".

وقبضت السلطات الإيرانية على رويا نوباخت بتهمة "ازدراء الدين الإسلامي"، في تعليقها الذي نشرته على صفحتها الشخصية خلال زيارة قامت بها لأهلها في ايران.

وأكد زوجها داريوش تاغيبور لصحيفة "التيلغراف" أنها "اعترفت بالجريمة تحت الإكراه"، متخوفاً من صدور قرار الإعدام بحق زوجته البالغة من العمر 47 عاماً.

وأعربت الخارجية البريطانية عن قلقها ازاء هذا الإعتقال، مؤكدة أن "هذا الأمر يمثل أولوية تجاه بريطانيا، لكن لا يوجد سفارة أو قنصلية بريطانية في ايران".

يشار الى أن عقوبة الإعدام ليست الأولى من نوعها، إذ أعدمت السلطات الإيرانية سابقاً شاعراً من الأحواز بتهمة التحريض على قلب النظام في ايران.

تويتر يحجب مواقع معادية للإسلام استجابة لطلب باكستان

حجب موقع تويتر للمرة الأولى في باكستان مضمون تغريدات تسيء للنبي محمد بناء على طلب السلطات.

وجاء ذلك بعد أن طلبت الهيئة الباكستانية للاتصالات من الخامس إلى الرابع عشر من أيار/مايو خمس مرات من تويتر حجب تغريدات وحسابات لنجوم أفلام إباحية.

وكانت باكستان حجبت موقع تويتر فترة قصيرة في أيار/مايو 2012 بسبب بث محتويات متعلقة بمسابقة مثيرة للجدل حول رسوم كاريكاتورية للنبي محمد.

وطلبت باكستان أيضا في تلك الفترة من خدمة فيسبوك سحب المحتوى الذي يصدم "مشاعر المسلمين" وامتثل العملاق الأميركي طلبها آنذاك.

وحجبت باكستان بعد شهر موقع يوتيوب بعد بث فيلم "براءة المسلمين" المعادي للإسلام.

وتعتبر مراقبة الانترنت والمسائل المتعلقة بازدراء الأديان مواضيع بالغة الحساسية في باكستان.

وينص قانون ازدراء الدين الذي يجرى في شأنه نقاش حاد بين السلطات وشبكات تلفزيونية على عقوبة الإعدام للأشخاص الذين يهينون النبي محمد.

جلد اربعه رجال في نيجيريا بتهمة المثلية الجنسية

 

رات محكمة اسلامية في نيجيريا جلد اربعه رجال متهمين بالمثليه الجنسية بسياط الخيل بعد ان تم ادانتهم في محاكمة سرية في مقاطعة انجوار جاكي في مدينة بالوشي

الرجال الاربعه الذين تتراوح اعمارهم ما بين 22 و 28 تم تغريمهم ما يعادل 125 دولار وخمسة عشر جلده تمت في السر بعد المحاكمة.

الاربعه كانو من ضمن 7 متهمين من قبل لجنه الشريعه في ولايه بوتشي في 6 يناير الماضي بالانضمام الى نادي للمثليين وتلقيهم 150 الف دولار كتبرعات من امريكا لعمل حملة عضوية.

اجتمعت الحشود الغاضبه بمجرد بدا المحاكمة مطالبين بسرعة التنفيذ، مما اضطر المحكمة الى جعلها جلسه سريه. هذه المحاكمة جاءت بعد ايام من توقيع الرئيس النيجيري لقانون يحظر زواج مثلي الجنس وتجريم اي افعال تروج للمثليه. القانون يعاقب بالحبس لمده تصل الى 14 سنه لكل من يشارك في الاتحادات المثلية وعشر سنوات لكل من يناصر نوادي المثليين. البعض يعتبر هذه الاعتقالات تم تغطيتها بواسطه هذا القانون لتسهيل الامر على السلطات لاستهداف مثليي الجنس.

في حكم الشريعه فان السلوك المثلي يعاقب بالرجم حتى الموت اذا توافر اربعه شهود من الرجال او باعتراف المتهمين. ولكن لعدم توافر الشهود، فان القاضي لم يجد اساس قانوني لتمرير حكم الاعدام باستثناء اعتراف فردان منهم.

 

Accreditations

Visit AAI on Social Networks

facebook twitter myspace youtube googleplus atheist-nexus-community atheist-nexus-community atheist-nexus-community

Join AAI

aai-logo
 
AAI is a non-profit international organization registered in California, USA as a 501(c)(3) US corporation. We survive on your donations and support. Click here to VOLUNTEER your time or click here to DONATE to Atheist Alliance International.